KITTOTAL
تجربة فريدة في صندوق ، صناديق و مستلزمات و عدد لـ الفخار ، التلوين ، النسيج ، التطريز ، التريكو ، الكروشية و الفنون مثل الرزين ، السكب الاكريليك الرسم بالخيوط


الرئيسية » النميمة » باب: إذا جامع ثم عاد، ومن دار على نسائه في غسل واحد
كتاب الغسل

باب: إذا جامع ثم عاد، ومن دار على نسائه في غسل واحد

-3- 12 – باب: إذا جامع ثم عاد، ومن دار على نسائه في غسل واحد.

264 – حدثنا محمد بن بشار قال: حدثنا ابن أبي عدي، ويحيى بن سعيد، عن شعبة، عن إبراهيم بن محمد بن المنتشر، عن أبيه قال: ذكرت لعائشة فقالت:

 يرحم الله أبا عبد الرحمن، كنت أطيب رسول الله صلى الله عليه وسلم، فيطوف على نسائه، ثم يصبح محرما ينضخ طيبا.

[267، وانظر: 268].

265 – حدثنا محمد بن بشار قال: حدثنا معاذ بن هشام قال: حدثني أبي، عن قتادة قال: حدثنا أنس بن مالك قال:

 كان النبي صلى الله عليه وسلم يدور على نسائه في الساعة الواحدة، من الليل والنهار، وهن إحدى عشرة. قال: قلت لأنس: أو كان يطيقه؟ قال: كنا نتحدث أنه أعطي قوة ثلاثين.

وقال سعيد، عن قتادة: إن أنسا حدثهم: تسع نسوة.


أخرجه مسلم في الحج، باب: الطيب للمحرم عند الإحرام، رقم: 1192.

(ذكرته) أي قول ابن عمر. (ما أحب أن أصبح محرما أنضخ طيبا) وسيأتي. (فيطوف على نسائه) كناية عن الجماع. (ينضخ) يفور ويرش، أي وأثر الطيب في ثوبه وبدنه].

[ش (يدور) أي فيجامعهن.(إحدى عشرة) تسع زوجات وأمتان، مارية وريحانة. (يطيقه) يستطيع مباشرة من ذكر في ساعة واحدة].